كنيسة الصليب/ راهبات معلولا
كنيسة الصليب/ راهبات معلولا

أقيم، مساء اليوم الاثنين، صلاة شكر في كنيسة الصليب في دمشق بمشاركة راهبات معلولا المفرج عنهن.

و خلال الصلاة، ألقى الوكيل البطريركي للروم الأرثوذكس المطران أفرام معلولي كلمة البطريرك يوحنا العاشر أن "اليوم فصح جديد في كنيستنا وهو فصح من نوع آخر وافانا في أول أسبوع من الصوم .

و تابع الوكيل الكلمة بمشاركة راهبات دير مار تقلا في معلولا المحررات، قال: "الراهبات هن صوت سلامنا وشمعة صلاة تذوب تضرعا أمام الرب"، مضيفا: "الشكر لسوريا قيادة وشعبا وجيشا التي رسمت وترسم اليوم في يوم تحرير الراهبات صورة صادقة عن عيش واحد ووحدة حال تنبذ كل عنف وإرهاب وتكفير وخطف".

كما نقل الوكيل شكر البطريرك "للبنان وأجهزته الأمنية للدور الذي لعبوه في تفعيل جهود الوساطة ولكل ذوي النوايا الحسنة الذين تعبوا لتعود الراهبات إلى كنيستهن".

وفي الختام، توجه الأب "معلولي" إلى المطرانين المخطوفين يوحنا ابراهيم وبولس يازجي بالقول: "إن كنيسة الصليب المقدس في دمشق ورعيتكما في حلب تتوقان لوقع أقدامكم، وقلوبنا تتوق لملاقاتكم في عرس وطني كالذي نعيشه اليوم".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.