المطران عطالله حنا
المطران عطالله حنا

قال المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطيه للروم الأرثوذكس لدى استقباله وفداً من الجالية السورية في السويد أن انتصار سوريا على أعدائها الذين هم أعداء فلسطين وأعداء الأمة العربية هو انتصار للأمة العربية بأسرها، وخاصة لفلسطين التي يراد تصفية قضيتها وتهويد قدسها وتصفية حق العودة، مشيراً إلى أنه وبعد ثلاثة أعوام من الصمود السوري أصبحت الصورة واضحة ونحن نجدد موقفنا المتضامن مع سوريا.
 مضيفاً أن سوريا ستنتصر على أعدائها بحكمة قيادتها وصلابة جيشها ووعي شعبها، وأن كل المؤامرات والمخططات التي هدفت للنيل من مكانه ووحدة سوريا ستتحطم عند عتبات دمشق.
وجدد المطران حنا تضامنه مع المطارنة المخطوفين في سوريا ومع راهبات دير معلولا ومع كافة المخطوفين والمفقودين إلى جانب تضامنه مع كل إنسان فقد عزيزاً أو قريباً في هذه الأحداث المؤسفة مستنكراً ما يقوم به الظلاميون من فرض للجزية على المسيحيين ومحاصرتهم والتضييق عليهم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.