راهبات معلولا المحتجزات
راهبات معلولا المحتجزات

أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية "أ ف ب" نقلا عن مصادر مطلعة اليوم الخميس 6/3/2014  أن الاتصال فُقد بالراهبات السوريات المحتجزات على أيدي مجموعة مسلحة بمنطقة القلمون. 

وأكد المصدر الذي يعد أحد المفاوضين لإطلاق سراح الراهبات لوكالة الأنباء الفرنسية أن "الاتصال فقد مع الراهبات منذ يوم أمس، ومن المرجح أن يكون قد تم نقلهن إلى خارج مدينة يبرود" وأضاف أن "الاتصالات جارية حالية لمعرفة مصيرهن وأمنهن، وأن السلطات الدينية ستصدر بيانا بهذا الخصوص .

 وأشار نفس المصدر إلى أنه كان، منذ خطف الراهبات من ديرمار ثقلا في بلدة معلولا على يد مجموعة من "جبهة النصرة" بزعامة رجل يدعى أبو مالك الكويتي، على اتصال بالراهبات اللواتي احتجزن في منزل بمدينة يبرود .

وفي وقت سابق ظهرت راهبات دير مار تقلا "المحتجزات" في شريط فيديو على قناة "الجزيرة". قالوا: نحن لسنا مخطوفات، نحن ضيوف أعزاز ،في هذا الكلام استعادة للمفردات التي استخدمها اللبنانيون الذين اختطفوا في مدينة اعزاز السورية و بقوا في المعتقل أكثر من 16 شهراً .


 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.