بوغدانوف و عبد اللهيان
بوغدانوف و عبد اللهيان

أكدت طهران وموسكو على الحل السياسي كحل نهائي للازمة في سوريا
جاء ذلك خلال اللقاء بين مساعد وزير الخارجية الايراني، حسين امير عبداللهيان ونائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف في موسكو.
وصرح عبداللهيان للمراسلين بعد محادثاته المكثفة مع نظيره الروسي، ان طهران وموسكو تدعمان الشعب السوري بقوة، وسيواصلان جهودهما من اجل عودة الاستقرار .
واوضح انه في المفاوضات المرتبطة بسوريا، فإن حساب المعارضة السياسية التي تؤمن بالحلول السياسية السلمية، منفصل عن حساب الجماعات المسلحة والارهابية والتكفيرية، فالحل الوحيد للازمة السورية هو حل سياسي.
بدوره صرح بوغدانوف ان بلاده ترى ان لا بديل عن الحل السياسي للازمة السورية، وان على جميع الاطراف ان تساعد السوريين في ايجاد الحل الصحيح لإنهاء الحرب في سوريا.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.