مخيم اليرموك
مخيم اليرموك

استنكرت اللجنة الفلسطينية للحوار الوطني في مخيم اليرموك  تسلل " جبهة النصرة " مجدداً إلى المخيم ، مؤكدةً أن هذا العمل يعتبر نسفاً للمبادرة الشعبية السلمية الخاصة بالمخيم .
و اكدت في بيان لها الموقف المبدئي للجنة الحوار الفلسطينية وجميع الفصائل الفلسطينية لإيصال المساعدات الانسانية إلى مستحقيها بكل سهولة ، وإعادة تشغيل الأفران بتوفير مستلزماتها الضرورية .
وأشارت اللجنة في بيانها أن شارع اليرموك الرئيسي هو المدخل الذي يجب فتحه لمئات الآلاف من المواطنين السوريين واللاجئين الفلسطينيين وهذا ما يسعى الجميع لتحقيقه .
واستنكرت اللجنة تصريحات وسائل الإعلام التي تشير إلى خلاف التوجه الذي تجمع عليه الفصائل الفلسطينية ، وأشارت إلى ان هذه الاكاذيب لن تثنيها عن مواصلة العمل لتطبيق الاتفاق المبرم ، محملة المسؤولية لمن استغل الاجواء الايجابية وحالة الارتياح التى رافقت تنفيذ المبادرة لاهالى المخيم والتى اعطتهم الأمل  بالعودة القريبة الى مخيمهم مؤكدة ان مثل هذه الاعمال توظف فى خدمة الأجندات الخارجية وتصفية القضية الفلسطينية من خلال بوابة قضية اللاجئين .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.