الجامع الأموي
الجامع الأموي

"خاص"
قامت وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوّح يرافقها مدراء الأبنية التاريخية القديمة ومدينة دمشق وخبراء ومستشارين في الآثار بجولة في دمشق القديمة شملت الجامع الأموي وخان أسعد باشا وبعض المنازل إضافة إلى سوق الصاغة.
وتفقدت الدكتورة مشوّح خلال الزيارة الأضرار التي لحقت بالجامع الأموي جرّاء القذيفة التي سقطت وأعمال الترميم التي أنجزتها مديرية الآثار والمتاحف للوحة الفسيفسائية التي تزين الواجهة الرئيسية لحرم المسجد، كما وجّهت بإعداد دراسة حول ترميم لوحات الفسيفساء الموجودة على قوس الرواق الغربي للجامع مؤكدة أهمية الحرص على القيمة التاريخية لها.
وفي خان أسعد باشا تفقدت وزيرة الثقافة أعمال الصيانة والعمليات الفنية وأكدت ضرورة الإسراع بإصلاح القبة الآلية في الخان وإنهاء أعمال الصيانة بالسرعة الكلية.
كما اطلعت وزيرة الثقافة على أعمال الترميم والحفر التي تجري في بعض منازل دمشق القديمة للتأكد من حجم المخالفات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لوقفها إذا كانت تسيء إلى القيمة التاريخية والفنية الجمالية لتلك المنازل.
وخلال الجولة زارت سوق الصاغة القديم ووجّهت بإعداد دراسة حول إمكانية استثمار موقع معبد أبولو وإزالة ما يشوّه المشهد البصري وضرورة إبراز قيمته التاريخية وذلك بالتنسيق والتشارك مع الجهات المعنية وأهمها محافظة مدينة دمشق ووزارتي الكهرباء والإسكان ليكون العمل متكاملاً.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.