دريد لحام أثناء تكريمه
دريد لحام أثناء تكريمه

أنصطت جموع غفيرة في قاعة معروف سعد الثقافي في صيدا جنوب لبنان لكلمة الفنان السوري دريد لحام الذي تكرم في ذكرى استشهاد معروف سعد الرجل الذي قاتل الإستعمار الفرنسي في سورية ولبنان وفلسطين وبدأ التأثر واضحاً على غوار الطوشة.
وردّ على التحية بأحسن منها فقدم أغنية تعني للإنسان الكثير، غنى "يامو يامو يا ستّ الحبايب يامو..." قبل أن تخنق صوته الغصة.
وذرف لحام دموعا سببتها الأزمة في بلده وفي سياقه قال "إن العقل هو الحل الوحيد لأزمة سورية". 
وأشاد الحضور بما قدمه لحام في مسيرته، كما تسلم كتاباً يروي سيرة سعد ودرعاً تقديرياً.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.