الاجتماع
الاجتماع

"خاص"
 أقام الرواق العرفي للثقافة اليوم فعالية "لغتي هويتي" برعاية وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح، في مدارس أبناء الشهداء بدمشق.
وفي تصريح لـ هنا سوريا قالت الدكتورة لبانة مشوح وزيرة الثقافة نحتفل مع بنات الشهداء لندخل الفرحة لقلوبهم ونحيي مناسبة اليوم العالمي للغة الأم فلغتنا العربية عنوان عروبتنا وحاضرنا.
مضيفة أن العرض اليوم مناصفة بين مدرسة بنات الشهداء وفرقة أجيال التي ترعاها وزارة الثقافة، ونحن بصدد إهداء مجموعة من ونحن بصدد إهداء مجموعة من الكتب من إصدار الهيئة السورية للكتاب إلى مدرسة بنات الشهداء.
 بدوره قال حسين حيدر العرفي صاحب الرواق العرفي أن هذه الفعالية هي احتفال باليوم الدولي للغة الأم كما هو مقرر من قبل اليونيسكو في 21 شباط، ونحن كفريق "سوريا بلدي" التطوعي استخدمنا الأطفال من 3 سنوات حتى الخمسة بعدة ورشات عمل منوعة تساعدهم على تعلم اللغة العربية وتحفزهم على القراءة.
وجاءت تسمية الفعالية بهذا الاسم لأن اللغة العربية هي لغة المواطن السوري فنحن نشكل أصل العروبة.
يذكر أن الرواق العرفي هو أول دار قراءة تحوي كافة منتجات وزارة الثقافة والهيئة العامة السورية للكتاب، وهو مجهز بالتصاميم التراثية ويستقبل القراء، وينظم عمل فريق سوريا بلدي كعمل تطوعي.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.