المسجد الأقصى
المسجد الأقصى

هاجمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم مجموعة من الشبان الفلسطينيين المرابطين في باحة المسجد الأقصى مستخدمة القنابل الصوتية والغازات المسيلة للدموع ما أدى إلى إصابة 20 فلسطينياً بجروح كما أنها اعتقلت ثلاثة شبان آخرين.
وجاء احتجاج الشبان الفلسطينيين الذين اعتكفوا مساء أمس في المسجد الأقصى ردا على الدعوات الإسرائيلية لرفع الأعلام الإسرائيلية داخل المسجد، حيث أصيب العديد منهم  بالأعيرة المطاطية وبشظايا القنابل الصوتية أثناء المواجهات التي دارت بين قوات الاحتلال الخاصة والمُصلين في محاولة للتصدي للمستوطنين الذين أعلنوا نيّتهم اقتحام الأقصى.
وتأتي هذه المواجهات أيضاً بالتزامن مع إعلان رئاسة الكنيست الإسرائيلي عن إدراج موضوع "السيادة على المسجد الأقصى" على جدول أعمال الهيئة العامة اليوم.
يذكر أن قوات الاحتلال فرضت حصار عسكري على المسجد حيث أغلقت كافة بواباته واستفردت بالمُصلين المرابطين داخل المسجد.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.