واشنطن بوست
واشنطن بوست

أفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية  أن "تبرؤ تنظيم القاعدة من "داعش" التي تنشط في العراق وسورية، أثار جدلاً في الإدارة الأميركية حول ما إذا كان القانون الذي يمنح الرئيس السلطة لمهاجمة الجماعات المرتبطة بالقاعدة ينطبق على "داعش".

وذكرت الصحيفة أن "إدارة الرئيس باراك أوباما تجري نقاشات حول مدى صلاحية استخدام الرئيس للقوّة الفتاكة ضد المنظمات الإرهابية، وقد بات هذا الموضوع مطروحاً بشكل أكبر بعد قرار القاعدة الأخير بالتبرؤ من داعش".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.