محمد عساف
محمد عساف

قام مجموعة من الشباب بتوجيه الانتقادات إلى الفنان الفلسطيني محمد عساف، وذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث انتشرت صورة جمعت "محبوب العرب" بفتاتين إسرائيليتين، إحداهما عارضة أزياء وتدعى كارولين خوري، ما يعني أنها فلسطينة تحمل الجنسية الإسرائيلية. لمتهمين إياه  بالتطبيع مع إسرائيل وبالتخلي عن قضية فلسطين . وبالمقابل سارع متطوعون معجبون بعساف إلى الدفاع عنه.

 من جانبه قدم محمد عساف اعتذاره لكل من استاء بسبب الصورة التي أثارت الجدل "لأن ذلك كان بغير قصد أبدا"، مشددا على تمسكه بالثوابت الوطنية، معيدا إلى الاذهان أنه ابن المخيم الفلسطيني الذي عانى كثيرا من ظلم الاحتلال. كما قال إنه سيظل يغني للوطن والتراث والقضية ولن ينسى "دماء الشهداء والجرحى"، معربا عن أمله بالحرية القريبة لكل الأسرى الفلسطينيين. وأضاف أنه لم يكن يعلم أن أيا من الفتاتين تحمل الجنسية الإسرائيلية، كما استنكر "الحملة الشرسة" التي شنتها عليه عدد من مواقع الإنترنت. فيما قامت إحدى الفتاتين بنشر الصورة على صفحتها في موقع الـ "فيس بوك" وقد أرفقتها بتعليق  بعيد تماماً عن الموضوع قالت فيه " أن الصحافة العربية تهول الأمور، وأنه لا توجد أية علاقة تجمعها بعساف، وأن الأمر مجرد صورة بريئة بعد لقاء تم بالصدفة".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.