وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير
وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير

حضّ وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير، رئيس أفغانستان حامد كرزاي إلى توقيع الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة الأميركية .
وفي مؤتمر صحفي بالعاصمة الأفغانية كابول أوضح شتاينماير أن "الاتفاق الثنائي ليس هاماً فقط من أجل الإلتزام الأميركي إزاء أفغانستان ولكن بالنسبة لنا نحن الألمان وبالنسبة لمعظم الأوروبيين" .
وأضاف شتاينماير أن "ألمانيا ستظل تفتح الباب للتشاور وتدريب قوات الأمن الأفغانية بعد انسحاب القوات بنهاية عام 2014 كما ستقدم الدعم المالي أيضاً"، وقال "هذا ليس ناجما عن التزامنا على مدى السنوات الماضية فقط لكنه تعبير عن الصلة بين الشعبين الألماني والأفغاني" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.