"أمازون" تسحب عدد من الكتب الشهيرة من مكتبتها بسبب سوء الترجمة
"أمازون" تسحب عدد من الكتب الشهيرة من مكتبتها بسبب سوء الترجمة

قرررت شركة "أمازون" سحب عددٍ من الكتب الشهيرة من مكتبتها الرقمية بعد أن اكتشف أنها مترجمةٌ من قبل برمجيات ترجمة آلية، ومطروحة للبيع من دون علمها.

وبيّنت الناطقة باسم قسم "كيندل" وهو جهاز القراءة الذي يصنعه "أمازون" أن هذه الكتب لم تعد متوافرة وذلك بحسب صحيفة "الحياة" اللندنية.

وأوضحت الشركة أن طرفاً يُدعى السيد أنجيلو، كان يعرض نسخات مترجمة إلى الفرنسية والإيطالية والإسبانية من روايات إنكليزية شهيرة باتت مُلكاً عاماً مثل "جزيرة الكنز" و"حرب العوالم"، حيث كتب اسمه إلى جانب مؤلفي هذه الروايات مستغلاً عدم شمولها بحقوق المؤلف.

ورفضت "أمازون" تقديم مزيد من المعلومات عن مترجم هذه النسخ وكمية المبيعات.

وتنص قواعد "كيندل" على الامتناع عن بيع الكتب الإلكترونية ذات الترجمة السيئة وتلك التي تنتهك حقوق المؤلف.

وكانت شركة "أمازون" تمكنت من تحقيق رقم قياسي في حجم مبيعاتها بفترة العطلات نهاية العام الحالي موضحةً أنها باعت عدد غير مسبوق من أجهزة "كيندل" اللوحية، كما سجلت معدل بيع قياسي بلغ 426 سلعة بالثانية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.