مسلحون في الفلوجة
مسلحون في الفلوجة

أعطى محافظ الأنبار "أحمد الدليمي" المسلحين في الفلوجة  مهلة لمدة 7 أيام لإلقاء السلاح ضمن مبادرة تهدف لإنهاء النزاع المسلح، مؤكداً أن لا تفاوض مع مسلحي "داعش"، كلام الدليمي جاء خلال اجتماع مع شيوخ عشائر الأنبار، حيث قدم مبادرة تعفو عن "الشباب المغرر بهم ممن الذين عملوا مع التنظيمات المسلحة"، واستثنى الدليمي ممن تعاون مع "داعش".

من جهته قال رئيس صحوة العراق "أحمد أبو ريشة" إن "عشائر إقليم الأنبار أعلنت براءتها من المجموعات المسلحة التي تحارب ضد الدولة". 
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.