أولمرت يعتبر مواقف نتنياهو لاتصلح لاتفاق مع الفلسطينيين
أولمرت يعتبر مواقف نتنياهو لاتصلح لاتفاق مع الفلسطينيين

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت أن المواقف التي يطرحها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، لا تصلح أساساً لاتفاق مع الفلسطينيين قائلا: "أنا واثق أن نتانياهو يريد التوصل إلى تسوية سلمية، لكن أعتقد أن هناك فجوة ضخمة بين ما يبدي نتنياهو الاستعداد لتقديمه للرئيس الفلسطيني محمود عباس ما يتفق الجميع على أنه مطلوب ليكون أساسا لاتفاق".

وفي حديث للقناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي، لفت أولمرت إلى أن "الأجهزة الأمنية الإسرائيلية وضعت الخطط التي تمكن من الانسحاب الإسرائيلي من غور الأردن، بحيث تتضمن هذه الخطط ردا طارئا في حال تهديد القوات المعادية للحدود الشرقية".
وأضاف أولمرت: "مطلب إسرائيل للفلسطينيين الاعتراف بإسرائيل دولة يهودية والرفض الفلسطيني لهذا المطلب يجب ألا يكون عائقا أمام التوصل إلى اتفاق" معربا عن إعتقاده أنه "إذا ما كانت هذه النقطة واحدة من عدة نقاط عالقة متبقية، فإنه سيتم حلها بما يرضينا".
ورأى أولمرت أنه "بموجب اتفاق متوقع مع الفلسطينيين فإنه سيتعين على 80 ألف مستوطن إسرائيلي إخلاء منازلهم في المستوطنات التي ستصبح جزءا من الدولة الفلسطينية القادمة" لافتاً "يمكن إعادة توطينهم في المناطق التي سنحتفظ بها في أماكن أخرى في يهودا والسامرة".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.