شاكيرا وريهانا
شاكيرا وريهانا

قام المستشار الكولومبي المحافظ "ماركو فيديل راميريز" بوصف المغنيتين "ريهانا وشاكيرا" بالانحطاط الأخلاقي، وبأنهما تشكلان خطرا على الأطفال وتروجان للسحاقية بسبب آخر فيديو كليب جمع بينهما.

حيث قامت المغنيتين بتصوير الفيديو كليب المذكور لأغنية "كانت ريمامبر تو فورغيت يو"، والتي يتضمنها البوم"شاكيرا" الأخير، والذي تظهر فيه النجمتان بملابس داخلية سوداء مثيرة وهما على السرير نفسه تدخنان السيجار، وتقومان أثناء الغناء بإيحاءات جنسية.

 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.