الاحتفال التونسي
الاحتفال التونسي

على خلفية إقرار الدستور التونسي ، نظمت العاصمة التونسية اليوم احتفالا كبيرا حضره بعض من الزعماء العرب والأجانب من بينهم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والرئيس اللبناني ميشال سليمان بدعوة من الرئيس التونسي المؤقت المنصف المرزوقي  ، إلى جانب زعماء دول إفريقية مثل غينيا وتشاد والسنغال ومالي، و مسؤولين رسميين وممثلي هيئات دولية وإقليمية.

ورأى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند "أن الدستور التونسي هو الدستور الوحيد الذي يعتمد على الشباب كقوة لدعم البلاد، مشيراً إلى أنه ينص على التعددية وفصل السلطات وحرية المعتقدات وكل ما يؤدي للديمقراطية"، بدوره شكر الرئيس التونسي المنصف المرزوقي في كلمته الشعب التونسي على ما حققه من نصر، من خلال القضاء على الدكتاتورية حسب وصفه،فيما اعتبر  مصطفى بن جعفر رئيس المجلس التأسيسي  أن الدستور الجديد جاء نتيجة توافق بين الفرقاء السياسيين 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.