اليونيسيف تدين انتهاكات حقوق الطفل في سورية
اليونيسيف تدين انتهاكات حقوق الطفل في سورية

أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" أن التقرير الأخير الذي قدمه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حول وضع الأطفال في سورية يشير إلى ارتكاب انتهاكات خطيرة بحق الأطفال تتطلب رداً من المجتمع الدولي.

واعتبرت "اليونسيف" أن ما جاء في التقرير يدل بشكل واضح على الضرورة الملحة لإنهاء هذا "النزاع المروع"، وتابعت أن الأطفال السوريين تعرضوا للقتل والاعتقال والاختطاف والتعذيب والتشويه والاعتداء الجنسي، كما تم تجنيدهم للمشاركة في مجموعات مسلحة، وتم استخدامهم كدروع بشرية، بالإضافة الى مهاجمة المدارس والمستشفيات واستخدامها لأغراض أخرى.

وكشف البيان الذي قدمه المدير التنفيذي لليونيسف أنتوني ليك أن "جميع المتورطين في النزاع، وأولئك الذين لديهم نفوذ على أطراف النزاع، ملتزمون باتخاذ ما بوسعهم من أجل حماية الأطفال".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.