تورط رجل دين في التفجيرين الإنتحاريين في الضاحية الجنوبية لبيروت
تورط رجل دين في التفجيرين الإنتحاريين في الضاحية الجنوبية لبيروت

وجّه القضاء اللبناني تهمة التورط بتفجيرين انتحاريين في بيروت الشهر الماضي إلى رجل دين وخمسة أشخاص آخرين، وأوقف ثلاثة أشخاص على خلفية تفجير انتحاري وقع على تخوم الضاحية.

وأعلن الجيش اللبناني الأسبوع الماضي في بيان له أن الشيخ عمر إبراهيم الأطرش وهو إمام أحد المساجد في منطقة البقاع الأوسط، اعترف أثناء التحقيق بأنه أقدم على نقل انتحاريين وسيارات مفخخة من سورية الى لبنان، وأنه على علاقة بمطلوبين ينتمون الى تنظيمات جهادية.

وكان تفجير سيارة مفخخة في الضاحية الجنوبية في 21 كانون الثاني أدى إلى سقوط 4 قتلى و35 جريحا، وتسبب باشتعال النار في مبنى وسيارات، مضيفاً أن الرجل اعترف بارتباطه بثلاثة مطلوبين فارين، إضافة الى آخرين ينتمون لألوية "عبد الله عزام" وداعش وجبهة النصرة.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.