أمين عام منظمة التعاون الإسلامي: تسوية الأزمة السورية ستكون فقط بيد الشعب السوري
أمين عام منظمة التعاون الإسلامي: تسوية الأزمة السورية ستكون فقط بيد الشعب السوري

أكد إياد مدني الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي "ضرورة التصدي للعوامل المثيرة للفرقة بين الأمة الإسلامية بصورة جادة"، مشددًا على أن "تسوية الأزمة السورية ستكون فقط بيد الشعب السوري" .

وأوضح مدني ان "منظمة التعاون الإسلامي يمكن أن تلعب دورًا مؤثرًا في معالجة أزمات المنطقة وإن لم تستطع القيام بذلك، فإن الأضرار الناتجة عنها ستطال الجميع"، مؤكداً على "ضرورة حماية وحده الأراضي السورية وأن يتم إيجاد توازن اجتماعي في هذا البلد، وكذلك الاهتمام بالمطالب الحقيقية للشعب السوري"، مشيرًا إلى أن "منظمة التعاون الإسلامي تشدد على هذا الموقف خلال المؤتمرات وتدافع عن الآليات الدبلوماسية والسلمية التي تحتاج إلى ردود فعل سلمية" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.