أسعار الفروج واللحوم في أسواق دمشق مقارنة بالأسعار الرسمية
أسعار الفروج واللحوم في أسواق دمشق مقارنة بالأسعار الرسمية

يتواصل ارتفاع أسعار الفروج وبعض المواد الغذائية في أسواق دمشق، حيث سجل سعر كيلو الفروج الطازج 580 ليرة، في حين بلغ سعر كيلو الشرحات 950 ليرة.

وبلغ سعر كيلو الفخاذ مع عظم 650 ليرة وبدون عظم 750 ليرة، بينما سجل سعر كيلو سودة الفروج 750 ليرة، والدبوس 700 ليرة، في حين سجل الفروج المشوي 1300 ليرة، وسجل سعر صحن البيض وزن 2 كيلو غرام 875 ليرة، بزيادة 125 ليرة عن نشرة الأسبوع الفائت.

وتبين من خلال جولة على بعض أسواق دمشق، أنّ أسعار الأسماك حافظت على استقرارها إذ سجل كيلو "سمك الأجّاج" 1300 إلى 1400 ليرة و"البراق" 1350 ليرة، وكيلو سمك "المشط الصغير" 750 ليرة و"الترويت النهري" 700 ليرة، و"الكلمار" 1000 ليرة و"الفيليه" المفرز 650 ليرة، و"الاسكندر" 700 ليرة و"السفلوح" 1200 ليرة و"المسقار" 1400 ليرة.

بينما حددت "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك" بدمشق، سعر كيلو سمك الفيليه بـ600 ليرة.

ووفقاً لنشرة الأسعار الصادرة عن "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك" بدمشق، سجل سعر كيلو الفروج الحي 390 ليرة، وبلغ سعر الفروج المذبوح والمنظف بدون رأس 550 ليرة، في حين سعر كيلو سودة الفروح بـ650 ليرة والشرحات بدون عظم 900 ليرة، أما الدبوس فقد بلغ سعره 650 ليرة وفخاد وردة مع عظمه بـ625 ليرة وبدون عظمه 670 ليرة.

ووفقاً لنشرة "مديرية التجارة" بلغ سعر الفروج المشوى وزن لا يقل 1.4 كغ قبل الشي 107 ليرة سورية، وسعّرت المديرية صحن البيض وزن 1801 فما فوق كبير الحجم عدد 30 بيضة 725 ليرة.

بينما حددت "مديرية التجارة الداخلية" سعر كيلو لحم الغنم الهبرة المقسو بـ1700 ليرة، في حين سعر كيلو العجل الهبرة 1500 ليرة، وبلغ سعر كيلو اللحم المجمد المستورد 850 ليرة.

وكانت مصادر في "اتحاد غرف الزراعة" ذكرت في وقت سابق، أنّ سبب غلاء الفروج ومشتقاته يعود للخسائر التي تعرض لها المربّون جراء انتشار الفروج التركي المجمد في الأسواق السورية، وارتفاع تكاليف التربية في فصل الشتاء.

وأوضحت "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" في وقت سابق، إنّ أكثر من 13 عرضا قدموا لاستيراد الفروج المجمد بكميات كبيرة وقد كان أحد العروض توريد ما بين 1000 الي 2000 طن من ماليزيا وهنغاريا.

كما اعترض اتحاد غرف الزراعة على استيراد الفروج المجمد لأنّه مضر بقطاع الدواجن السوري والمربين وبأنه لا يعمل على تخفيض سعر الفروج المحلي.

يشار إلى أنّ ارتفاع أسعار المواد الغذائية في السوق المحلية مرتبط بشكل كبير بارتفاع وانخفاض الدولار في السوق السوداء.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.