التايمزالبريطانية: تنظيم القاعدة يقطع علاقته ب (داعش) حليفته المتعطشة للدماء
التايمزالبريطانية: تنظيم القاعدة يقطع علاقته ب (داعش) حليفته المتعطشة للدماء

نشرت صحيفة التايمز مقالاً حول قطع تنظيم القاعدة علاقته بحليفته المتعطشة للدماء الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) بسبب تشددها وعصيانها لأوامر التنظيم. وأفادت الصحيفة أن تسجيلات القاعدة يجب أن ينظر اليها دوماً على أنها الدعاية، إلا أن فحواها يستوجب التدقيق بحذر.

ورأت التايمز أن انقسام المعارضة في سورية يعتبر بلا شك أفضل من اتحاده، خاصة بعد المستوى الذي وصلت اليه "داعش" في سورية الذي وصفته الصحيفة بـ "الإجرامي" ، وقالت الصحيفة إنه من الواضح كيف تراجع تأييد "داعش" في سورية خصوصاً بعد ارتكابها العديد من المجازر بحق عناصر من الجيش السوري الحر وتنفذيها للعديد من الاعدامات، إضافة إلى إقامة محاكمها الشرعية الخاصة.

وأكدت الصحيفة أن "داعش" التي يترأسها أبو بكر البغدادي تمثل خطراً كبيراً في سورية، لاسيما أنها ما زالت تسيطر على أكبر مصافي الغاز في شمال شرق البلاد كما أنها ما زالت تتحدى القوات العراقية في الفلوجة، إضافة إلى مسؤوليتها عن مقتل حوالي 40 شخصاً في حلب خلال عطلة نهاية الأسبوع فقط.

وأوضحت الصحيفة أن قيام "داعش" بتنفيذ عقوبات قطع الرؤوس في الساحات العامة، أصاب العديد من السوريين بالاشمئزاز والذعر عوضاُ عن الإذعان .ورأت أن "داعش" خسرت أيضا دعم "جبهة النصرة" لها والتي كانت قبل أسبوع واحد فقط حليفتها على أرض المعركة .وختمت الصحيفة بالقول، إن "داعش" هي نوع من المرض الخبيث.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.