حوالي 30 معمل للأدوية خارج الخدمة والبقية يعمل بربع طاقته
حوالي 30 معمل للأدوية خارج الخدمة والبقية يعمل بربع طاقته

بيّن عضو في نقابة صيادلة دمشق أن السوق يفتقر إلى العديد من الأدوية والأصناف منذ مدة غير قصيرة حيث باتت بعض الأصناف توزع على شكل حصص قليلة العدد لا تتجاوز في كثير من الأحيان العشر علب أو خمس زجاجات من أنواع محددة للصيدلية الواحدة وهي لا تفي بالغرض والطلب حيث تصنف هذه الأدوية ضمن قائمة الأكثر طلبا من المراجعين.

وأضاف إن الكثير من معامل الأدوية وخاصة في محافظة حلب توقف عن الإنتاج حيث لا يعمل من أصل نحو ستين معملاً سوى 30 معملاً ومن يعمل منها لا يعمل إلى بإنتاج صنف واحد ومن كان ينتج 140 صنفاً دوائياً انخفض إنتاجه إلى 40 صنفاً وهناك أربعة معامل كانت تشترك في إنتاج صنف واحد بقي منها معمل واحد ينتج هذا الصنف وبين أن هناك معملاً كان ينتج نحو 706 أصناف دوائية في حلب توقف إنتاجه بالكامل حالياً.

كما أشار أحد الصيادلة في منطقة المجتهد إن حبوب المرخيات العضلية قليلة جداً حالياً وهو ضروري للمرضى إضافة إلى ندرة قطرات العيون، وهناك أكثر من خمسين من الأدوية الخاصة بالعيون المصنفة تحت مسمى دلتا كانت متوافرة في الأسواق وغابت حالياً بسبب خروج المعامل الخاصة بإنتاجها عن العمل.

وانتقد عدد من أصحاب الصيدليات آلية تسعير بعض الأدوية والذي تم على مرحلتين خلال الشهرين الثاني والسابع المنقضين والتي نصت على رفع أسعار الدواء بنسب معينة ضمن شرائح محددة طالت كل الأدوية دون النظر إلى بعض مكونات بعضها أو نسب المادة الفعالة أو المواد الأولية حيث لكل مادة خصوصيتها ومكوناتها وهو ما يربك عمل المعامل والتي سوف تعزف عن إنتاج بعض أصناف أدوية مادتها الأولية غالية الثمن وسوف يجنحون إلى الأدوية الأخرى والأقل كلفة واصفين قرارات رفع سعر الدواء بالارتجالي والذي اعد على عجل دون النظر إلى خصوصية كل دواء وكلف إنتاجه الحقيقية.

لم ينف معاون وزير التعليم العالي حصول حالات نقص لأصناف عديدة من الأدوية وذلك نتيجة الأوضاع الصعبة التي تعانيها البلاد والحصار المفروض عليها وعدم القدرة على الاستيراد إلا من الدول الصديقة قائلاً: "إن الوزارة تقوم بتحديد احتياجاتها من الأدوية تباعا بالتنسيق مع وزارة الصحة حيث يقع تأمين هذه الاحتياجات على عاتق فارمكس وذلك عبر إيجاد الدليل عن الأدوية الناقصة أو المفقودة والتي تحمل نفس الأثر والمفعول إلا أن بعض المرضى يصرون على بعض أصناف من الأدوية التي تم وصفها لهم منأطبائهم".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.