فرنسيات لـ"الجهاد" في سورية
فرنسيات لـ"الجهاد" في سورية

 تحقق نيابة مكافحة الإرهاب في باريس بحادثة اختفاء تلميذة في الـ15 في "أفينيون" منذ 8 أيام بعد أن أكدت أنها ستذهب للقتال في سورية.

كما أعلن مصدر قضائي فرنسي أن قاضٍ في باريس وجّه إلى مراهقين في الـ15 و16 من العمر أرادا القتال في سورية اتهاماً رسمياً الجمعة بتهمة تشكيل عصابة "اشرار" على علاقة بمخطط إرهابي.

وأكدت السلطات الفرنسية أن مئات من الأشخاص بينهم عشرة من القاصرين شاركوا في القتال إلى جانب الجهاديين في سورية أو تعرضوا للتغرير بهم.

فيما تحدثت تقارير عن توجه حوالى 700 فرنسي أو أجنبي مقيم في فرنسا للقتال في سورية في السنوات الأخيرة أو شرعوا في تنفيذ ذلك.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.