"روبيج" يقلق الأمريكيين
"روبيج" يقلق الأمريكيين

اعتبرت صحيفة "نيويورك تايمز" في مقال عن تجريب أحدث صاروخ روسي من نوع "أر أس-26"، قاد على حمل رؤوس نووية، أن هذا الصاروخ "سيخل بميزان الأسلحة"، مشيرة إلى أن "روز غيتي مولر"، المسؤول عن مراقبة التسلح في وزارة الخارجية الأميركية، عبر للمسؤولين الروس عن قلقه إزاء قدرات هذا الصاروخ القتالية ولكن إدارة الرئيس باراك أوباما لا تستطيع إبراز ما يدل على أن روسيا تنتهك اتفاق الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي على حظر الصواريخ المتوسطة والأقل مدى عندما تجرّب صاروخ "أر أس-26".

وذكر موقع "أنباء موسكو" أن رئيس شعبة العمليات بهيئة أركان الحرب للقوات المسلحة الروسية الجنرال فلاديمير زارودنيتسكي أبلغ الرئيس فلاديمير بوتين منتصف العام الماضي أن القوات المسلحة الروسية جربت صاروخاً سماه بـ"روبيج" وهو "أر أس-26".
ووصف دميتري روغوزين، نائب رئيس الحكومة الروسية، صاروخ "روبيج" بـ"قاتل مضادات الصواريخ" وهو يقصد أن هذا الصاروخ يستطيع اختراق أي شبكة مخصصة لاصطياد الصواريخ، ويتبع الرأس المدمر لصاروخ "أر أس-26" مساراً لا يمكن التكهن به ولا يمكن بالتالي اكتشافه عندما يطير إلى هدفه بعد أن ينفصل عن الصاروخ حسب الخبراء.

يذكر أن روسيا لم تعلن رسمياً مواصفات صاروخ "أر أس-26" ومداه حتى الآن.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.