الخارجية الروسية: مواعيد إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية مازالت واقعية
الخارجية الروسية: مواعيد إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية مازالت واقعية

نقلت وكالة "انترفاكس"عن ميخائيل أوليانوف مدير دائرة الأمن ونزع الأسلحة بوزارة الخارجية الروسية أن مهمة إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية بحلول 30 حزيران القادم مازالت واقعية، على الرغم من تأخر عمليات نقل المواد السامة الى ميناء اللاذقية عن المواعد المحددة لها، واعتبر أوليانوف أن تأخير نقل المواد ناتج عن الوضع الصعب في البلاد التي بسبب العمليات القتالية، مضيفاً أن خطة إتلاف الأسلحة الكيميائية التي وضعتها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لم تأخذ هذه الظروف في الحسبان.
وكان المندوب الأمريكي لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية سبق أن أعلن أن السلطات السورية نقلت أقل من 5% من مخزونها من المواد السامة الى ميناء اللاذقية حتى الآن.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.