سكارليت جوهانسون تفضل الإعلان لشركة إسرائيلية على العمل في منظمة أوكسفام
سكارليت جوهانسون تفضل الإعلان لشركة إسرائيلية على العمل في منظمة أوكسفام

أعلنت الممثلة الأميركية، "سكارليت جوهانسون"، التخلّي عن منصبها كسفيرة لمنظمة "أوكسفام" العالمية لمحاربة الفقر، بعد أن أصرّت على التمسك بالترويج لشركة تنشط في مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية.
وأعلنت المنظمة قبولها استقالة جوهانسون، معتبرةً أن شركات مثل “صودا ستريم” التي تنشط في المستوطنات تسهم في زيادة فقر الفلسطينيين وتحرمهم من حقوقهم.
وكانت جوهانسون بررت الأسبوع الماضي عملها مع الشركة الإسرائيلية بأنها لم تقصد أن تكون وجهاً لإحدى الحركات الإجتماعية أو السياسية الإسرائيلية، فهي لا تدعم التمييز، لكنها شددت على أنها تؤيد بشدة التعاون الإقتصادي والتفاعل الإجتماعي بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.