تنحية 100 قاضٍ في اسطنبول وحملات تطهير غير مسبوقة
تنحية 100 قاضٍ في اسطنبول وحملات تطهير غير مسبوقة

قامت السلطات التركية بتنحية أكثر من 100 قاض في اسطنبول من بينهم جلال قره ومحمد يوزغتش المدعيان المكلفان بالتحقيق في فضيحة الفساد التي تطال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، وفقاً لوسائل الإعلام التركية.

ومنذ 17 كانون الأول سجن أو اتهم عشرات من أرباب العمل ورجال الأعمال والنواب المقربين من الأكثرية الإسلامية المحافظة الحاكمة في تركيا منذ 2002 في قضايا فساد أو تبييض أموال أو احتيال، حيث أدت هذه التحقيقات إلى استقالة 3 وزراء وسرعت تعديلاً حكومياً وزعزعت موقف أردوغان قبل أسابيع على الانتخابات البلدية في 30 آذار والرئاسية في آب.

كما قام رئيس الوزراء ببدء حملات تطهير غير مسبوقة في سلكي الشرطة والقضاء متهماً كليهما بتنفيذ مؤامرة ضده يقف وراءها حلفاؤه السابقون في جمعية الداعية فتح الله غولن، بالإضافة إلى إعادة فرز أو إقالة أكثر من ألفي شرطي من مختلف الرتب ومئات القضاة في عملية التطهير الواسعة النطاق التي أثارت الكثير من الانتقادات سواء في تركيا أو في الخارج.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.