العمل ليلاً قد يسبب اضطرابات خطيرة
العمل ليلاً قد يسبب اضطرابات خطيرة

أوضحت دراسة لباحثين بريطانيين أن العمل خلال الليل يسبب اضطرابات جسدية بالغة، وقد يسبب أضراراً صحية طويلة المدى، محذرين من أن نوبات العمل في فترة الليل، ترتبط بمعدلات مرتفعة للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، والأزمات القلبية والسرطان، مقارنة بفترات العمل الطبيعية خلال النهار.

واستطاع الباحثون الكشف عن الخلل الصحي الذي يحدثه نظام العمل الليلي على أعمق مستوى داخل جزيئات الجسم، لافتين إلى أن معدل وسرعة الضرر الذي يسببه العمل خلال الليل كان مفاجئة، إذ ان الجسم البشري يتميز بإيقاع طبيعي خاص يعرف بالساعة البيولوجية للجسم، وهو إيقاع مبرمج على النوم ليلا وعلى الحركة والنشاط نهارا، حيث أن نوبات العمل الليلية لها تأثيرات عميقة على جسم الإنسان، فهي تقلب كل شيء بدءا من الهرمونات ودرجة حرارة الجسم، إلى القدرات الرياضية، والحالة المزاجية، ووظائف الدماغ.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.