فيصل المقداد
فيصل المقداد

أكد نائب وزير الخارجية السوري "فيصل المقداد" أن "واشنطن ليست مهتمة بنجاح العملية السياسية حول سورية"، لافتاً إلى أن "واشنطن تقدم السلاح للمقاتلين حتى يقتلوا الأبرياء". 

وأشار المقداد في كلمة أمام الإعلاميين إلى أن "المعارضة تعرقل كل المساعي السلمية في سورية"، قائلاً إن "المعارضة رفضت الورقة التي قدمناها لأنها تدعم الإرهاب وإسرائيل".

وأوضح المقداد أن "الحكومة السورية تتفق مع الأمم المتحدة على ضرورة إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع السوريين"، مضيفاً أن "كل من يحمل السلاح ضد الدولة هو إرهابي، وأن وجود الرئيس "بشار الأسد" على رأس أي شكل للحكم هو ضمان لوحدة واستقرار سورية".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.