متابعة : رزان الراعي - هنا سورية

خواتم
خواتم

أنهى المخرج السوري ناجي طعمي منذ فترة ليست ببعيدة تصوير مشاهد المسلسل السوري "خواتم" والذي سيتم عرضه في شهر رمضان المقبل.

وتدور أحداث المسلسل حول قضية حساسة جداً وفي غاية الأهمية تتمثل باستغلال الفقراء من قبل جمعيات أو أشخاص متخفين وراء أقنعة جذابة وبريئة لتحقيق غايات ومآرب مشبوهة.

تلعب النساء دوراً أساسياً في هذا العمل الذي يتحدث في تفصيلاته عن مجموعة من الفتيات اللواتي تربين في ميتم قام بتدريسهن والإعتناء بهن بطريقة تخدم الميتم وصاحبته " دلال" والتي تؤدي دورها الفنانة "كاريس بشار" حيث تظهر كاريس كما لو أنها ملاك يعمل على تحقيق التواصل بين  فتيات الميتم الخمس و مالكه "حاتم" الذي يؤدي دوره الممثل "عبد المنعم عمايري" حيث يتحكم بفتياته كخواتم موضوعة في أصابعه الخمسة، يظهرعبد المنعم كشخص عديم الإنسانية ومستعد لأن يؤذي كل من حوله باستثناء ابنته الوحيدة "ناديا " التي تؤدي دورها الشابة هيا مرعشلي ، ووالدتها الفنانة " مرح جبر " والتي تظهر في المسلسل كزوجة مهملة ضمن أسرة متفككة مكونة من أب وأم وفتاة وفتى، الأمر الذي يجبرها على خيانة زوجها بشكل مستمر.

ويشارك الفنان "ميلاد يوسف" في "خواتم" بدور وائل وهو الصديق المقرب لـ"حاتم" إلا أن الصداقة لم تشفع له حيث تتم تصفيته من قبل رجال صديقه حاتم.

كما ويضم المسلسل كل من الفنانة السورية "جيني إسبر" وهي موظفة بنك تعمل في تهريب الأموال لصالح رئيسة الجمعية "دلال"، وتبدو اسبر كفتاة طبيعية بشعر طويل أسود منسدل وغرة قصيرة.

والفنانة الشابة "كندا حنا" صاحبة شخصية "تالا" التي تلعب دور قاتلة مأجورة تنفذ أوامر خالها "حاتم" من خلال ممارستها لرياضة الكاراتيه التي تبدو فيها تالا بكامل لياقتها مايجعلها أبعد من أن يتهمها أحد بالقتل.

في حين تؤدي الفنانة "شذى دوغان" دور "كريمة" والتي لاتحميها طيبتها من أن تكون ضحية لمآرب "دلال" التي تقوم بقتلها بهدف الحصول على أوراقها الرسمية وانتحال شخصيتها للسفر قبل أن ينكشف أمرها من المباحث.

كذلك تضع الفنانة " لينا دياب" بصمتها في شخصية "هدى" صاحبة الدور السلبي والتي تتنكر بأكثر من زي وأكثر من شكل في العمل لتحقيق أهداف معينة لصالح الجمعية .

وعن دورها في العمل أوضحت "نورهان قصبللي" أنها تؤدي شخصية "سليمة" إحدى بنات الجمعية التي تستغل ظروفها وتزوجها لشخص خليجي يكبرها سناً ومن دون علمها.

كما وتشارك الفنانة عبير شمس الدين بشخصية "فاتن" إحدى الفتيات اللواتي نشأن بالجمعية لتصبح فيما بعد موظفة فيها تقوم بإدارة شؤونها والعمليات الإجرامية فيها.

أيضاً يعود الممثل السوري عباس النوري إلى سورية ليشارك في "خواتم" ، مع الممثل خالد القيش الذي أعلن عن سعادته في هذه المشاركة إلى جانب العديد من الأسماء المشهورة والمميزة في الدراما السورية.

وتأتي أهمية مسلسل "خواتم "عدا عن تطرقه لظاهرة مهمة في المجتمع، من كونه قد حاز على جائزة خلال حفل ختام مونديال القاهرة للإذاعة والتليفزيون، حيث منحت لجنة التحكيم الجائزة الذهبية للشركة المنتجة للمسلسل" غولدن لاين" نظراً للمجهود الذي بذلته الشركة وأسرة العمل قبل عرض المسلسل على الشاشة.

المسلسل السوري "خواتم" والذي تم تصويره في لبنان هو دراما اجتماعية معاصرة من تأليف " ناديا الأحمر " ومعالجة درامية لـ " عبد المجيد حيدر ".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.