ضياع أكثر من 33 آلاف فرصة عمل على السوريين خلال الأزمة
ضياع أكثر من 33 آلاف فرصة عمل على السوريين خلال الأزمة

كشف التقرير الصادر عن هيئة الاستثمار السورية، أن تراجع الاستثمار خلال الأعوام الثلاثة الماضية أضاع أكثر من 33 ألف فرصة عمل مباشرة كان من المتوقع تحقيقها.

وبين التقرير ، أن المشاريع المنفذة كانت الأكثر تأثراً بالأحداث الجارية حيث انخفضت في 2011 بنسبة (-47%) وأنه تم تفويت (1498) فرصة عمل مباشرة،

بينما سجل 2012 نسبة انخفاض (-74%) في حين بلغت نسبة الانخفاض حتى نهاية الربع الثالث من العام 2013 ( 100%).

كما أورد التقرير، أن عدد المشاريع المشملة خلال العامين 2011 و 2012 وحتى الربع الثالث من 2013، بلغ نحو251 مشروعاً في حين بلغ في 2010 والذي اعتمد سنة أساس للدراسة 396 مشروعاً.

وعن المشاريع قيد التنفيذ والمنفذة، ذكر التقرير أن 2010 سجل 105 مشاريع قيد التنفيذ، و58 مشروعاً منفذاً ليتراجع ذلك في مجمل الأعوام الثلاثة التالية ليصل إلى 61 مشروعاً قيد التنفيذ و 46 مشروعاً منفذاً.

وبين التقرير أن 2011 سجل نسبة انخفاض في المشاريع الاستثمارية بلغت (-54%) وأنه قد تم تفويت (5160) فرصة عمل مباشرة كان من المتوقع أن تحقق ذلك العام،

حيث بلغ إجمالي عدد المشاريع المشملة في 2011 بلغ (182) مشروعاً استثمارياً بكلفة استثمارية (96.6) مليار ليرة سورية.

وأوضح التقرير، أنه في 2012 بلغ عدد المشاريع المشملة (47) مشروعاً استثمارياً، بإجمالي كلفة استثمارية (38.4) مليار ليرة سورية حيث سجل نسبة انخفاض (-88%) من حيث عدد المشاريع،

ونسبة (-58%) من حيث التكاليف الاستثمارية وأنه تم تفويت (16743) فرصة عمل مباشرة كان من المتوقع أن تحقق في العام 2012 وأن تكون مؤثرة في تسريع عجلة الاقتصاد السوري.

وفي 2013 لغاية الربع الثالث منه بلغ عدد المشاريع المشملة (22) مشروعاً وبإجمالي تكلفة استثمارية تقديرية (15) مليار ليرة سورية،

وبذلك سجل 2013 نسبة انخفاض من حيث عدد المشاريع بلغت (-93%) ومن حيث التكاليف (-74%) وأنه تم تفويت (10482) فرصة عمل مباشرة كان من المتوقع الوصول إليها.

وبالمقارنة مع عام 210، بلغت نسبة الانخفاض في عام 2011 من حيث عــــدد المشاريع قيد التنفيذ (-53%) حيث تم تفويت (3830) فرصة عمل مباشرة ,

أما في العام 2012 بلغت نسبة الانخفاض في المشاريع المنفذة (-90%) وفي مبلغ التكاليف الاستثمارية المقدرة للمشاريع (-82%) وأنه تم تفويت (6400) فرصة عمل مباشرة.

ولم يتجاوز عدد المشاريع قيد التنفيذ لغاية نهاية الربع الثالث من 2013 (4) مشاريع فقط وبتكلفة استثمارية تقديرية (130) مليون ليرة، حيث تم تفويت (4326) فرصة عمل مباشرة كان من المتوقع توفيرها.

كما وضح التقرير، الأضرار والخسائر التي تكبدتها الهيئة خلال فترة الأزمة حيث قدرت بـ 40 مليون ليرة سورية، منها 10 ملايين أصابت وسائل نقل، 5 ملايين تجهيزات 25 مليوناً أضرار مبنى.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.