مستشارة الرئاسة السورية بثينة شعبان في لقاء صحفي
مستشارة الرئاسة السورية بثينة شعبان في لقاء صحفي

تحدثت صحيفة "الأخبار" اللبنانية أنه  "خلال اليومين الماضيين، عقد الزعبي ومستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان ونائب وزير الخارجية فيصل المقداد ومندوب سورية في الأمم المتحدة بشار الجعفري نحو ٤٠ لقاءً صحافياً، الجزء الأكبر منها مع وسائل إعلام مرئية غربية".

وأضافت الصحيفة أن الوفد "استغل الفرصة المتاحة له من على منبر دولي، ووقته يوم أمس بكامله، للتحدث مع أكبر عدد ممكن من الإعلاميين، رافضين في الوقت عينه عشرات الطلبات لإجراء مقابلات، أما اليوم، فالباب شبه مقفل أمام وسائل الاعلام، بسبب بدء جولات المفاوضات بين ممثلي الحكومة السورية والمعارضة".

وأعتبرت الصحيفة أن "وسائل الإعلام عطشى لمقابلات من هذا النوع، فمنذ ما بعد أزمة السلاح الكيميائي، غاب المسؤولون السوريون عن السمع وخلال العامين الماضيين، تغيّرت الأولويات الإعلامية في سورية أكثر من مرة"، ونقلت عن إعلاميين غربيين يتابعون شؤون سورية قولهم لم يعد "السكوب" يكمن في صورة المعارض، مسلحاً كان أو مدنياً، فالكاميرات ألِفت هذه الصورة. ومنذ أن عاد الجيش السوري إلى التقدم ميدانياً، عاد "النظام ورموزه" حاجة إعلامية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.