متعة في الحياة
متعة في الحياة

ذكر موقع "يوريك أليرت" الطبي الأميركي، أن دراسة أعدها باحثون من جامعة "معهد لندن" البريطانية وجدت أن الذين يستمتعون بحياتهم يتمتعون بوظائف جسدية أفضل خلال نشاطاتهم اليومية ويحافظون عند تقدمهم بالسن على وتيرة مشي أسرع من الذين لا يستمتعون في حياتهم، وتبين في الدراسة التي شملت 3199 رجلاً وامرأة يبلغون من العمر 60 سنة وأكثر ويعيشون في إنكلترا، أن علامات تراجع القدرات الجسدية التي تترافق مع الشيخوخة، تأتي بوتيرة أبطأ لدى المسنين الأكثر سعادة والذين يستمتعون بحياتهم أكثر.

أحد معدي الدراسة "الدكتور أندرو ستيبتو" إن هذه الفئة من الناس "أقل ميلاً للمعاناة من صعوبة في القيام بنشاطات يومية مثل ارتداء الملابس والنهوض من السرير، كما أن سرعة المشي لديهم تتراجع بوتيرة أبطأ ممن لا يستمتعون بحياتهم، واعتبر ستيبتو أن نتائج هذه الدراسة تقدم أدلة إضافية على أن الإستمتاع بالحياة متصل بالإعاقة المستقبلية والقدرة على التحرك لدى المسنين، مضيفاً أن بذل جهود لتأمين رفاهة الناس عند تقدمهم في السن قد يحمل فوائد للمجتمع وأنظمة الرعاية الصحية".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.