تعويض المواطنين المتضررين بقيمة تقديرية بلغت 86 مليون ليرة سورية
تعويض المواطنين المتضررين بقيمة تقديرية بلغت 86 مليون ليرة سورية

أوضح المدير المالي في محافظة دمشق نصوح النابلسي، أنه تم إعداد 450 طلبا تعود لمواطنين تضررت ممتلكاتهم من عقارات ومحال ومنازل وكهربائيات وسيارات، وذلك بقيمة تقديرية تبلغ 86 مليون ل.س حتى تاريخه.

ولفت النابلسي إلى أن المحافظة مستمرة في إعداد باقي الطلبات وتدقيقها، ليصار إلى رفعها للجنة المركزية بغية رصد الاعتمادات اللازمة لها.

ويأتي ذلك بناء على طلب  وزارة الإدارة المحلية بأن يتم تحضير عدد الطلبات المقدمة لغاية العام الماضي والتي تعرضت للتخريب،

مع تقدير مبالغها وإرسالها خلال 10 أيام على أقصى تقدير، حيث قدرت المبالغ التقديرية بـ82 مليوناً و335 ألفاً للعقارات والمنازل والمحال إضافة لتقدير 4 ملايين ل.س لـ45 طلباً لسيارات تعرضت للتخريب.

وقال النابلسي إنه: "من المفترض قريباً بدء الكشف عن الأضرار في برزة وذلك بعد إنهاء أعمال الصيانة وبما تفرضه الظروف الأمنية".

مؤكداً أن اللجان جاهزة لعملية الكشف بعد الانتهاء من أعمال ترميم كامل البنى التحتية من كهرباء وصرف صحي وطرقات وأرصفة، وترحيل الأنقاض من المباني المهدمة وفتح الشوارع، مضيفاً إن "ذلك سيسهل من أعمال إجراء الكشف خلال الفترة القادمة".

وترد الى اللجنة طلبات من عدد كبير من المستأجرين لعملية التعويض، حيث إن التعليمات تقضي بالصرف للمستأجرين للأثاث فقط لأربع قطع، وهي البراد والغسالة والفرن والتلفزيون.

وكان الأمين العام لمحافظة دمشق خالد الشماع أوضح في أيار الماضي، أن إجمالي التعويضات التي تم صرفها للمتضررين حتى تاريخه وصلت إلى 166 مليون ليرة في محافظة دمشق، وهناك نحو 100 مليون سوف تصرف خلال الأيام العشرة القادمة.

يشار إلى أن تعليمات صدرت العام الماضي تتضمن التعويض للمواطنين المتضررين بمبلغ 25 ألف ليرة على كل جهاز من التجهيزات الكهربائية الأساسية في العقارات المتضررة "براد- غسالة- تلفاز- فرن غاز"،

وذلك حسب ورودها في ضبط الشرطة المنظم بهذا الخصوص، على ألا تتجاوز مبلغ 100 ألف ليرة ورفعها ضمن جداول الأضرار.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.