من الأرشيف
من الأرشيف

ذكرت مصادر إعلامية أن التوتر عاد إلى مدينة طرابلس اللبنانية، وذلك من خلال اشتباكات بين منطقتي التبانة وجبل محسن اندلعت بعد وفاة "طالب عاصي"، حيث شهدت بعض المحاور تبادلاً لإطلاق النار وأعمال قنص وإطلاق قذائف "انيرغا"، ويقوم الجيش اللبناني بالرد على مصادر النيران، كما استقدم تعزيزات إضافية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.