مفوضة الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي
مفوضة الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي

لفتت نافي بيلاي مفوضة الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان في بيان لها، إلى أن "عمليات الإعدام التي تنفذها جماعات المعارضة المسلّحة في سورية قد تشكل جرائم حرب" .
وأشارت بيلاي إلى أن "حالات الإعدام والقتل غير المشروع التي تنفّذها جماعات المعارضة المسلّحة في سورية، تنطوي على انتهاك لحقوق الإنسان الدولية والقانون الإنساني الدولي" .

وأوضحت في بيانها أنه و"في الأسبوعين الماضيين، تلقينا تقارير عن حدوث حالات إعدام جماعي متتالية لمدنيين ومقاتلين لم يعودوا يشاركون في الأعمال العدائية في حلب وإدلب والرقة من جانب جماعات المعارضة المسلّحة المتشدّدة في سورية، وبصفة خاصة دولة العراق والشام الإسلامية"، كما شددت مفوضة الأمم المتحدة على أن "القانون الدولي يحظر العنف ضد الحياة والأشخاص، وبصفة خاصة القتل بجميع أنواعه والتشويه والمعاملة القاسية والتعذيب، في أي وقت وفي جميع الظروف" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.