المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) ايرينا بوكوفا
المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) ايرينا بوكوفا

أفادت صحيفة الشرق الأوسط بأن المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) ايرينا بوكوفا، قد أوضحت أن "المجتمع الدولي اجتمع في الكويت قبل انعقاد مؤتمر جنيف2 الأسبوع المقبل لإظهار دعمه والتزامه بالوضع الإنساني في سورية، وهناك احتياجات هائلة للمواطنين السوريين سواء في داخل سورية أو خارجها حيث أخرج ثلاثة ملايين طفل من مدارسهم، وفي البلدان المضيفة للاجئين لم يلتحق أكثر من نسبة 60 في المائة من الطلاب اللاجئين أي 753 ألف شخص بالمدارس الموجودة فيها، وهذه مؤشرات مقلقة خاصة مع تردي أوضاع اللاجئين السوريين وبخاصة الشباب الذين يعانون من نقص التمويل للتعليم الثانوي والعالي إلى حد كبير" .
وأضافت الصحيفة بأن بوكوفا قد ذكرت بأنها "التقت مسؤولين في وزارة الخارجية الكويتية وناقشت معهم وضع التعليم في سورية، وعزم المنظمة تخصيص مبلغ معين من تبرعات مؤتمر المانحين للتركيز على تعليم اللاجئين، ولهذا فإن اليونيسكو تتطلع للحصول على تمويل لمبادرتين رئيسيتين ستركزان على تقديم الدعم الحاسم للمعلمين للحفاظ على جودة التعليم وتعزيز تعليم الشباب من أجل تحقيق الاستقرار والتكامل الاجتماعي" .

واختتمت بوكوفا تصريحاتها بالقول "إن اليونيسكو استجابت على مدى السنوات الثلاث الماضية مع الكثير من شركائها الدوليين بما في ذلك الاتحاد الأوروبي للاحتياجات التعليمية الملحة وتوفير الدعم للأطفال والشباب السوري في جمهورية العراق والأردن ولبنان وسورية" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.