الخارجية الروسية العمل على تنفيذ الاتفاقية الروسية الأميركية حول سلاح سورية الكيميائي سيبدأ في الأيام المقبلة
الخارجية الروسية العمل على تنفيذ الاتفاقية الروسية الأميركية حول سلاح سورية الكيميائي سيبدأ في الأيام المقبلة

أكدت الخارجية الروسية أن العمل على تنفيذ الاتفاقيات الروسية الأمريكية حول السلاح الكيميائي السوري سيبدأ في الأيام المقبلة في مجالات عديدة في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والعواصم الأوروبية ومقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وأضافت الوزارة أن هذه الاتفاقيات "لها طابع أساسي، بما في ذلك من حيث تنفيذ مهام حفظ السلام في منطقة الشرق الأوسط".

وأوضحت الخارجية أن الوزير لافروف اجتمع عدة جلسات للمحادثات مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التي تركزت على الأوضاع حول سورية وتطرقت لـ"سبل تنفيذ المبادرة عن التعاون الدولي في عملية تدمير السلاح الكيميائي السوري".

وأشارت الخارجية إلى أن المحادثات الروسية الأمريكية في جنيف "شملت لقاءات بإطار ضيق وجلسات عامة للوفدين واجتماعات لفرق العمل بمشاركة الجهات المعنية الروسية والأمريكية".

وتابعت: "في نتيجة المحادثات، تم تنسيق الأطر السياسية للعملية المرتقبة لتدمير السلاح الكيميائي الموجود في سورية، إضافة إلى وضع ملحقين تقنيين".

وأكدت الخارجية أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ستلعب دورا رئيسيا في هذه العملية.




اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.