الخارجية الأميركية
الخارجية الأميركية

بعد قرار السلطات الروسية بعدم منح تأشيرة جديدة لصحافي أميركي منع من الإقامة في روسيا لخمسة أعوام، أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية أن "السفارة الأميركية في موسكو أبلغت السلطات الروسية بقلقنا حيال هذه القضية وبشكل أشمل حيال المعاملة التي يتلقاها الصحافيون والمؤسسات الصحافية" .
وتابعت المتحدثة قولها "كما قلنا مرارا، إن عرقلة حرية نشر المعلومات تقوض أسس بيئة منفتحة تؤيد التجديد والدينامية"، وأوضحت أن "واشنطن تتابع تطور الوضع" .
فيما أصدرت الخارجية الروسية بياناً أمس الثلاثاء، أوضحت فيه أن الصحفي ساتر ارتكب "انتهاكات جسيمة لقانون الهجرة الروسي"، لافتةً الى أن "هذا المواطن الأميركي أقام بشكل غير قانوني في روسيا بين 22 و26 تشرين الثاني 2013"، وأضافت أنه "خلال جلسة امام محكمة في موسكو في 29 تشرين الثاني، أدين ديفيد ساتر بارتكاب تجاوز إداري وقد أقر بذنبه، وقضت المحكمة بأن يدفع غرامة ويطرد من روسيا" .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.