73 مليون دولار لدعم الثروة الحيوانية
73 مليون دولار لدعم الثروة الحيوانية

تضمنت خطة وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي لهذا العام إنشاء 30 صندوقاً لدعم 6000 مرب للأغنام والأبقار بمبلغ 1,2 مليون ليرة لكل صندوق للمساهمة في شراء الأبقار والأغنام والأعلاف

وإنشاء 25 مدرسة حقلية لتدريب وتأهيل المربين على تحديث تربية الحيوانات بالإضافة إلى إقامة 50 دورة تدريبية ضد انتقال الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان بالتعاون مع وزارة الصحة 

وذكر محمد أيمن دبا مدير مشروع تطوير الثروة الحيوانية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي أن المشروع قدم خلال العام الماضي قروضاً للمربين من دون فائدة وصلت قيمتها إلى 28 مليون ليرة

لإنشاء مشاريع صغيرة مدرة للدخل بهدف تنمية القرى الفقيرة كما تم إنشاء 30 صندوقاً استفادت منه 30 قرية بواقع 4000 مرب كما تمت زراعة مساحة 350 دونماً بالشجيرات الرعوية في محافظات حماة والسويداء وحمص

ضمن حقول زراعة القمح والشعير بما يسهم في زيادة إنتاج الثروة الحيوانية استفاد منها 450 مربياً في المحافظات المذكورة كما تم تنفيذ مدرسة حقلية لمربي الأبقار في محافظة السويداء

كخطوة تجريبية يجتمع فيها المربون لمرة واحدة بالشهر لمدة عام من أجل دراسة المشكلات وحلها وتنفيذ تجارب معتمدة من البحوث العلمية الزراعية على استخدام الطرق الحديثة لتغذية وتربية والاستفادة من منتجات الثروة الحيوانية،

وأضاف دبا إن مشروع تطوير الثروة الحيوانية انطلق في الشهر الثاني من عام 2012 لمدة 8 سنوات بدعم من الحكومة السورية والوكالة الفرنسية للتنمية والصندوق  الدولي للتنمية الزراعية بمبلغ 73 مليون دولار

وبفائدة بسيطة وذلك لدعم البنية التحتية للبحوث التي تخدم المربين وجودة إنتاج الدواء البيطري واللقاحات وتأسيس نظام لتسويق منتجات الحليب بطريقة مطابقة للمعايير الدولية

وتنمية القسم الأعظم من مناطق الاستقرار الثالثة والرابعة وتأمين الأعلاف الرخيصة ودعم الخدمات الإرشادية لرفع متوسط إنتاجية الوحدة الحيوانية ودخل الأسرة التي تعمل في قطاع الثروة الحيوانية

ويصل عدد الأبقار في القطر إلى 1,1 مليون رأس يصل إنتاجها السنوي من الحليب إلى 1,6 مليون طن وعدد الأغنام 18 مليون رأس تنتج سنوياً من الحليب 700 ألف طن وعدد الماعز 2,3 مليون تنتج سنوياً 140 ألف طن حليب.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.