الرياض السعودية: قد تستبعد إيران من جنيف 2 ولكنها حاضرة في سورية بعمق وجنيف لن يفيد الجميع
الرياض السعودية: قد تستبعد إيران من جنيف 2 ولكنها حاضرة في سورية بعمق وجنيف لن يفيد الجميع

اعتبرت صحيفة الرياض السعودية في موقفها اليومي أن "مؤتمر جنيف القادم لن يكون مفيداً لكل الأفرقاء، لأن المشهد الداخلي السوري مصاب بعاهات الانقسامات والتحالفات وعملية توليف وفد غير متفق عليه من المعارضة، سيكون مجرد صوت لأقلية صغيرة لا تملك القرار الذي يراعي هذه التقلبات بالساحة"، كما أشارت الصحيفة بأن "أميركا تتحدث بإسمها أي لا يوجد لها تمثيل ضاغط يتلاحم معها من المعارضة، ودورها سيبقى مجرد ثقلها في مجلس الأمن الذي تجد في حلفائها مباركين لأي خطوة تحل المشكلة"، أما عند الدور الإسرائيلي فقالت الصحيفة "إسرائيل تبارك الحروب الدائرة لأنها وجدت أن لا جبهة في المستقبل تستطيع تهديد أمنها بل إن تعايشها مع حكومات سورية متعددة جزء من أهداف سبق أن رسمتها وباركتها بأن تكون بلا خصوم مع محيطها" .
كما لفتت الرياض السعودية الى أن "إيران قد تُستبعد من جنيف 2 ولكنها حاضرة في سورية بعمق، وأميركا تعرف أن حضورها قد يحرجها مع أصدقاء لها يحضرون المؤتمر، لكنها لم تقطع حبل الود معها، بل وسورية حاضرة في حواراتها المختلفة وعلى كل المستويات ولذلك فحضورها من عدمه ليس إشكالاً بل هو مداراة لفصل آخر يعد لسورية أسوة بما جرى في العراق، لكن في كل الأحوال فجنيف ليست إلا رحلة للمجهول بين مشادات دولية وحروب أهلية لا تؤهل الجميع الخروج من الأنفاق المظلمة" .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.