ثمانية قتلى بانفجار وسط بغداد .. والفلوجة لن تُقتحم عسكرياً
ثمانية قتلى بانفجار وسط بغداد .. والفلوجة لن تُقتحم عسكرياً

قال ضابط برتبة عقيد في الشرطة العراقية أن "ثمانية أشخاص قتلوا وأصيب حوالى 12 آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدف متطوعين للجيش قرب مرأب العلاوي في وسط بغداد"، موضحاً أن "الانفجار وقع بعد تسليم القادمين من وسط وجنوب العراق أوراقهم إلى مركز التطوع للجيش في مطار المثنى" القريب من موقع الانفجار.

وحول الفلوجة قال رئيس صحوة العراق أحمد أبو ريشة أنها لن تقتحم عسكرياً، وأن العشائر تدعم قوات الشرطة للقضاء على "داعش".  

وأضاف أبو ريشة أن "فلول داعش والقاعدة في ساعاتهم الأخيرة في الرمادي ومنطقة جزيرة الخالدية، وسيتم تطهير هذه المناطق وعودة الاستقرار الأمني إلى الأنبار خلال الأيام القليلة القادمة، كون العشائر لن تتوقف حتى نهاية المجاميع الارهابية بالكامل"، مشيراً إلى أن "أغلب مناطق الرمادي تم تطهيرها من المظاهر المسلحة وعناصر داعش التي باتت تحاول الهرب الى القرى والأرياف والمناطق الزراعية بعد تصدي الشرطة والعشائر لهم وحرق سياراتهم وتدمير أوكارهم".

 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.