آية الله الخامنئي يأمل بألا يكون الموقف الأمريكي الجديد من سورية لعبة سياسية
آية الله الخامنئي يأمل بألا يكون الموقف الأمريكي الجديد من سورية لعبة سياسية

أعرب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي عن أمله بألا يكون الموقف الامريكي الجديد من سورية "لعبة سياسية"،  بل يكون جديا، وقد جاء ذلك بعد أن أجل الرئيس الامريكي باراك أوباما التصويت في الكونغرس على قرار توجيه الضربة العسكرية الى سورية، وقال خامنئي إنه "إذا كان ذلك صحيحا، فانه يعني حدوث تغير في الموقف الامريكي الخاطئ من سورية.

ودعا المرشد المسلمين الى اليقظة في وجه "المؤامرات التي يحوكها الاشرار" سعيا الى زرع "الفتنة الطائفية والنزاعات". وقال إن "أعداء الأمة الاسلامية أدركوا أن النزاع بين المذاهب الاسلامية يصب في مصلحة الاحتلال الصهيوني". وتابع قوله: "وبالتالي فإنهم يحاولون من خلال تشكيل مجموعات تكفيرية وانشاء وسائل اعلام تدعي بأنها اسلامية أو حتى شيعية، يحاولون أن يوقدوا النزاع بين المسلمين.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.