غالبية الإسرائيليين لا تثق بكيري وترفض الانسحاب من غور الأردن
غالبية الإسرائيليين لا تثق بكيري وترفض الانسحاب من غور الأردن

ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية وفقاً لاستطلاع أجرته أن "80 في المئة من الإسرائيليين لا يثقون بكيري ومبادرته، وهم متأكدون من أنه لن يحقق السلام، وقال 73 في المئة إنهم لن يوافقوا على التنازل عن بقاء الجيش الإسرائيلي مسيطراً في منطقة غور الأردن".

كما عارض 53 في المئة من الإسرائيليين، بحسب الاستطلاع، اتفاق سلام يستند إلى إبقاء الكتل الاستيطانية في الضفة الغربية مع تبادل سكان وأراضٍ، إذ يتم نقل السيادة على منطقة المثلث إلى الدولة الفلسطينية، والاعتراف بيهودية إسرائيل وانسحاب تدريجي من غور الأردن. 

وأشارت الصحيفة الإسرائيلية إلى أن "هذا المعطى يعني أن غالبية الإسرائيليين لن يوافقوا على اتفاق، في حال طرحه في استفتاء".

وتبين من الاستطلاع أن "46 في المئة من مصوتي حزب "البيت" اليهودي اليميني المتطرف، سيؤيدون اتفاق سلام كهذا، خصوصاً أنه يشمل نقل المثلث وسكانه العرب إلى سيادة الدولة الفلسطينية المستقبلية"، علماً أن قادة هذا الحزب يعارضون المفاوضات مع الفلسطينيين ويرفضون قيام دولة فلسطينية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.