أبحاث الطرد المركزي الإيرانية عقبة أمام الاتفاق النووي
أبحاث الطرد المركزي الإيرانية عقبة أمام الاتفاق النووي

قال دبلوماسيون لوكالة "رويترز" أن المفاوضات بين إيران والقوى العالمية الست بشأن تنفيذ اتفاق نوفمبر تشرين الثاني الخاص بتجميد أجزاء من برنامج طهران النووي مقابل تخفيف بعض العقوبات تواجه مشاكل بسبب مسألة ابحاث أجهزة الطرد المركزي.
وأضاف الدبلوماسيون الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم إن القضايا المطروحة في المحادثات السياسية المقرر ان تبدأ في سويسرا خلال ايام تشمل أعمال البحوث والتطوير لطراز جديد من اجهزة الطرد المركزي النووية المتقدمة التي تقول إيران انها تقوم بتركيبها.
وقال دبلوماسي غربي لرويترز إن مسألة اجهزة الطرد المركزي "ضمن العوامل الرئيسية في توقف المحادثات الفنية السابقة التي أجريت من 19 إلى 21 من ديسمبر".
واكد دبلوماسيون غربيون آخرون أن اجهزة الطرد المركزي “حجر عثرة” في المحادثات مع إيران لكنهم اشاروا الى أن تأجيل محادثات الشهر الماضي قبيل عطلات ديسمبر كانون الأول أمر يمكن فهمه.

المصدر: رويترز

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.