رأي اليوم:السعودية ستؤسس قوتين عسكريتين والهدف إيران وسورية
رأي اليوم:السعودية ستؤسس قوتين عسكريتين والهدف إيران وسورية


قالت صحيفة "رأي اليوم" الإلكترونية أن المملكة العربية السعودية ستركز كل اهتمامها في العام الجديد على كيفية مواصلة الحرب وتوحيد جهود الفصائل السورية المعارضة ، للتسريع بإسقاط "النظام السوري"

واعتبرت الصحيفة أن الحرب التي تشنها الفصائل السورية المسلحة والمدعومة من المملكة العربية السعودية ضد "داعش" تصب في هذا الهدف، لان الدولة الاسلامية “داعش” رفضت رفضاً مطلقا أن تنضوي تحت الخيمة السعودية، حسب معلومات وصلت لـ "راي اليوم" ، وصفتها بالمؤكدة.

وأضافت أن الاستراتيجية السعودية على الصعيد العسكري ستركز على بناء قوتين عسكريتين مسلحتين تسليحاً جيداً:
القوة الاولى: ستتمثل في قوات القيادة العسكرية الخليجية المشتركة التي تم الاتفاق على تأسيسها كبديل لدرع الجزيرة في القمة الخليجية الأخيرة في الكويت وسيكون نواتها 100 الف جندي وضابط.

القوة الثانية: ستكون من خمسين ألفا من المقاتلين الأجانب، ومرشحة للوصول الى ربع مليون جندي وستكون بمثابة قوات تدخل سريع تحت أمرة السعودية، واستقر الرأي على أن تقام مراكز تدريب لهؤلاء في معسكرات خاصة وسط الصحراء وقريبا من الحدود الاردنية، حسب ما ذكرته احدث التقارير الغربية.
وتابعت الصحيفة "السؤال المطروح حالياً هو حول الجنسيات التي سيتم تجنيدها في هذه القوات، وتشير المصادر الغربية الى حالة من التكتم السعودي الشديد في هذا الإطار، ولكنها ترجح أن تأتي من الأردن والمغرب وبدرجة أقل من اليمن، وسيتم تسليحها بشكل جيد، وسيتولى خبراء من الولايات المتحدة (خاصة من المارينز) وبريطانيا وفرنسا بتدريب هذه القوات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.