الراي: كشف مخطط إخواني بالتعاون مع حماس لتهريب مرسي
الراي: كشف مخطط إخواني بالتعاون مع حماس لتهريب مرسي

كشفت مصادر مصرية مسؤولة لصحيفة "الراي" الكويتية أن "الأجهزة الأمنية السيادية رصدت مخططا للتنظيم الدولي للإخوان بالتعاون مع حركة حماس ومجموعات أخرى، لاقتحام سجني برج العرب وطرة لتهريب قيادات الجماعة وعلى رأسهم محمد مرسي".
وأضافت المصادر أنه "تم رصد المخطط بعدما تم توقيف أحد العناصر الإرهابية التابعة لحركة حماس، بعد محاولته التسلل عبر الأنفاق إلى سيناء لإبلاغ عدد من المجموعات الإرهابية المتمركزة في العريش ورفح والشيخ زويد بتفاصيل المخطط، والذي أطلق عليه خطة تحرير الصقور"، في إشارة إلى تهريب قيادات "الإخوان" من السجون.
وأشارت المصادر إلى أنه "عثر مع الموقوف على خرائط ورسومات لسجني طرة وبرج العرب والمناطق المحيطة بهما، علاوة على عدد من الكتابات التي تم تدوينها بنظام الشفرات تفيد بخطوات تنفيذ خطة التهريب ولكن من دون تحديد مدى زمني معين لبدء التنفيذ".
وتابعت إن "التحقيقات الأولية، كشفت أن التنظيم الدولي للإخوان رصد مبلغ نحو 3 ملايين جنيه قابلة للزيادة لتهريب قيادات الإخوان من السجون، على أن تتولى حركة حماس والجناح العسكري الخاص بها التنفيذ الفعلي للخطة، بعد الاستعانة بعناصر تكفيرية من أنصار بيت المقدس، ومن السلفية الجهادية الموجودين في سيناء، علاوة على بعض العناصر المدربة في أحد معسكرات تدريب التكفيريين في ليبيا والمقرر تهريبهم إلى مصر قبل تنفيذ المخطط بأيام عدة".
وأضافت إنه "وفقا للمخطط أيضا فإنه سيتم إدخال العناصر المنفذة للمخطط إلى القاهرة بواسطة بطاقات هوية مزورة يتم تزويرها على يد محترفين في قطاع غزة"، مشيرة إلى أنه "من ضمن الخطة فإنه يتم نقل من سيتم تهريبهم من سجن برج العرب إلى ليبيا عبر الحدود، أما الموجودون في طرة فيتم نقلهم إلى إحدى محافظات الصعيد تمهيدا لتهريبهم بعد ذلك إلى السودان".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.