رين الميلع - هنا سورية

بالمشرمحي .. آخر راكب
بالمشرمحي .. آخر راكب

يعني ما بكفي النطرة ع دور الخبز والغاز ... والمازوت , كمان ع الباص بدنا ننطر ؟ الله يزيد ويبارك ... ما بتلاقي غير أمم أمم بالشام ويا الله قديش كبيرة الشام وقديش فيا ناس ... وعم يزيدوا ... وكل شي معون عم يزيد ...الأسعار , التقنين , النطرة ع الحواجز , والعجقة ... أهم شي العجقة لك أخي الباصات ليش ماعم يزيدوا ؟؟؟ بتلاقي هالعالم المعترين ناطرين الباص بالبرد وواصلين لسنغافورة , و(ازا) صار وطل شي "عريس" من بعيد هون بتبدا بقا مسابقات اللياقة والركض , والقفز على "البشر" وبتوصل قمة أحلام المعترين انو يطلعوا بالباص ولو عالواقف ... طيب طالما كل شي عم يزيد مع الشعب , ليش الباصات والتكاسي عم ينقصوا ؟يعني يا أما زيدوا الباصات أو تعاقدوا مع حدا يقدر يزيدون , أو بالمعية طالما صايرة وصايرة بلشوا بمشروع مترو "الأنفاق" .. نظامي الحكي .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.