عكاظ السعودية: عريقات طالب بوجود ضمانات للفلسطينيين معتبرا أن كلمات كيري الشفوية ليست حلاً
عكاظ السعودية: عريقات طالب بوجود ضمانات للفلسطينيين معتبرا أن كلمات كيري الشفوية ليست حلاً

اعتبر صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين في تصريح صحفي لصحيفة عكاظ السعودية أن "مبادرة الملك السعودي عبدالله بن عبدالعزيز للسلام، والتي أطلقها في العام 2002، تعتبر أساساً جيداً ومنطقياً لإحلال السلام"، موضحاً ان "جولات وزير الخارجية الأميركية جون كيري إلى فلسطين حتى الآن لم تسفر عن أية نتيجة ملموسة فيما يتعلق بعملية السلام، أو كما يسميها "إتفاق إطار" .
عريقات شدد على أن "الكلمات الشفوية التي يرددها كيري لا تنشئ حلاً لقضية بات عمرها أكثر من 60 عاماً"، كما شكك في "قدرة كيري على إقناع الإسرائيليين"، لافتا الى أن "الاستيطان الذي كان وما زال أكبر المعوقات، لم يتوقف بسبب ضعف الضغط الأميركي" .
عريقات الذي حذرمن "فشل مساعي كيري لعقد إتفاق إطار بين الفلسطينيين والإسرائيليين"، معتبراً أنها "فرصة نادرة وربما تكون أخيرة لتحقيق السلام"، طالب بوجود "ضمانات وخطط مكتوبة حتى يتم التعامل معها بجدية وعلى مرأى المجتمع الدولي، وخصوصاً اللجنة الرباعية"، متسائلاً: "كيف يتحدث كيري عن تقدم في المفاوضات ونحن لم نتسلم أي ورقة عمل مكتوبة؟"، ثم تابع "بل على العكس، في كل مرة تزداد فيه المستوطنات الإسرائيلية، وتصدر الحكومة مشاريع جديدة، نرى الجانب الأميركي يلتزم الصمت"، داعياً إلى "خطوات ملموسة منها وقف الاستيطان حتى يتم ردم الفجوة مع تل أبيب" . 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.